القائمة الرئيسية

الصفحات

الاخبار[LastPost]

تطورات مثيرة في قضية غرق فتاة قاصر وشاب دفعه صديقها طمعا في إنقاذها... جلسة تتحول إلى فاجعة واعتقالات!

 


في تطورات  قضية غرق فتاة قاصر وشاب بضواحي مدينة الفقيه بن صالح، بلغ عدد الموقوفين على خلفية الحادث ثلاثة شبان ينحدرون من أحد دواوير جماعة كريفات، إضافة إلى فتاة تنحدر من مدينة خريبكة.

وكان الموقوفون الأربعة المتراوحة أعمارهم ما بين 22 و25 سنة، قصدوا  نهر أم الربيع على مستوى قرية أولاد عيسى الواد بجماعة أهل مربع بضواحي مدينة الفقيه بن صالح رفقة فتاة قاصر في السابعة عشرة من العمر  في جلسة خاصة، حيث دفعت الأجواء الحارة الفتاة القاصر إلى الارتماء في مياه النهر  من أجل السباحة والترويح عن النفس لكنها  قضت غرقا.

الواقعة أصابت صديقها بنوبة هستيريا، فأخذ يصرخ مطالبا بإنقاذها قبل أن يقوم بدفع أحد أبناء القرية الذي كان متواجدا بعين المكان صدفة  في مياه النهر  لعله يتمكن من إنقاذ صديقته لكنه لقي نفس المصير.

وفور إخطارها بالحادث هرعت إلى عين المكان عناصر الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي بالفقيه بن صالح، وكذا عناصر الوقاية المدنية من أجل المتعين.

وقد تم انتشال جثتي الضحيتين وإيداعهما بمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالفقيه بن صالح قصد التشريح وتحديد أسباب الوفاة، بالموازاة مع فتح بحث قضائي  تحت إشراف النيابة العامة المختصة لكشف  ظروف وملابسات النازلة التي تم على خلفيتها إيقاف ثلاثة شبان وفتاة.

هذا، ومن المنتظر إحالة الموقوفين الأربعة يوم غد الجمعة 6 غشت الجاري على أنظار العدالة لتقول كلمتها في الموضوع، وذلك من أجل تهم تتعلق بالفساد والسكر  والتغرير  بقاصر والاتجار في مسكر ماء الحياة وعدم تقديم المساعدة لشخص في حالة خطر، كل حسب المنسوب إليه.




هل اعجبك الموضوع :

تعليقات